يا رومي…ما زلت أرقص و جراحي مفتوحة

و الضجيج ملؤُ روحي ، يخالف نبض قلبي 

يا رومي…فقَدتَ شمسك ،و أنا فقدتُ نفسي

ضجيج روحي يشتاق سكينة روحه

فبين كل شهيق و زفير ألف عام

و بين كل تهجّدٍ و توسّل ألف لعنة و ألف انكسار

و ألف هزيمة و ألف استسلام…

يا رومي،تعبت …و ندمت،و تأسفت …رغماً عني 
ساركازموس

Advertisements